مبروك :التونسي يدخر مبالغ مالية موجهة ل6 مناسبات في العام

قال استاذ علم الاجتماع مهدي مبروك في تصريح اعلامي اليوم 17 جويلية 2021 ان التونسي يكن بطبعه في حالة رخاء قبل ظهور جائحة كورونا بل كان يعيش على ماهو متخلد بالذمة والديون بحسب دراسة للمعهد الوطني للإحصاء مضيفا ان حلول الجائحة لم يسمح لهم بتكوين فائض في ميزانتهم للادخار بل اصبحو يعيشون على الكفاف وخاصة الطبقات الاجتماعية الشعبية.

وبين أن مارافق الوباء من مظاهر للتضخم و ارتفاع للأسعار لم يجعل التونسي يعيش وضعية مريحة لكي  يفكر في الادخار بل دفعه ذالك إلى إعادة توزيع مايسميه المختصون في الاقتصاد والاجتماع أبواب الإنفاق المالي ووجه التونسي جزء كبيرا من ميزانتهم للصحة وأصبح يقتصدويدخر مؤقتا لاشياء أخرى موجهة لنحو ست مناسبات منها العودة المدرسية ورمضان وعيد الأضحى… التي لم تتغير عادات التونسي فيها…

 

Comments are closed.